اخبار العالم

اليمن | تظاهرات في المكلا ضد التطبيع والخدمات واحراق العلم السعودي وسلطات التحالف تعتقل ناشطا سياسيا


خرجت تظاهرات في منطقة المكلا في محافظة حضرموت، شرق اليمن، احتجاجاً على سوء الواقع الخدماتي، حيث تم قطع بعض الطرقات بالإطارات المشتعلة وسرعان ما انتشرت قوات تابعة لحكومة الرئيس المنتهية ولايته، عبد ربه منصور هادي، وما يُسمى بـ"النخبة الحضرمية".

وذكرت مصادر صحفية أن التظاهرات خرجت إزاء تردي خدمة الكهرباء وتضامنا مع الشعب الفلسطيني، وتم إضرام النيران بالإطارات لقطع الطرقات وإحراق أعلام التحالف السعودي، وخصوصاً الإمارات، وصور محافظ حضرموت اللواء البحسني.

وقد اعتقلت السلطات المحلية علي بن شحنة، عضو المكتب السياسي للحراك الثوري،ونائب رئيس حراك حضرموت، واتهمته بتحريك "تظاهرات تزعزع الامن في المحافظة وتنفيذ أجندات لإيران"، بحسب زعم الصحيفة.

وقد ذكر مجلس الحراك الثوري في محافظة حضرمون، في بيان له رداً على اعتقال بن شحنة، أنه "كان الاولى بالسلطة المحلية الاهتمام بخدمات الناس والكهرباء المفقودة بدل الصرفيات المبالغ فيها لعسكرة المدن وعسكرة الحياة المدنية والإرهاب الممنهج لكل ذي رأى وقضية وشراء الذمم وأن الاعتقال يجب أن يكون للصوص والفاسدين وهم في أعلى هرم السلطة وليس للأحرار الشرفاء كالمناضل البطل علي بن شحنة."

يُذكر أن التحالف السعودي يسيطر على محافظة حضرموت عبر الرئيس المنتهية ولايته عبد ربه منصور هادي، وقد شهدت مناوشات بين طرفيّ التحالف الإماراتي والسعودي حول السيطرة على المحافظة، أدت الى اشتباكات مسلحة في معظم الأحيان.

ويقود التحالف السعودي حرباً على اليمن، بدعم غربي وإسرائيلي، منذ العام 2015 أدت الى سقوط أكثر من 20 ألف شهيد مدني، وعشرات آلاف الجرحى، بحسب الامم المتحدة.