اخبار العالم

السودان | الرئيس السابق لهيئة علماء السودان: يرفعون شعارات التطبيع وفي حقيقة الأمر هو تطويع


أكد الرئيس السابق لهيئة علماء السودان محمد عثمان صالح رفضه للتطبيع ومشدداً على ضرورة مقاومته ومقاومة "اسرائيل".

جاء ذلك في كلمة له خلال أعمال المؤتمر الافتراضي والفضائي لاتحاد علماء المقاومة في الذكرى الـ33 لانتفاضة الحجارة الاولى بعنوان: "انتفاضة الأمة في مواجهة مؤامرات التطبيع ومشاريع التصفية"، اليوم الثلاثاء.

وقال صالح أن استجابة الحكام "الضعفاء" للأعداء جعل المنطقة تعيش آتون الصراعات، "والآن يرفعون شعارات التطبيع، وهو في حقيقة الأمر هو تطويع وليس تطبيع."

وأضاف صالح أن "الشعوب تنتظر من العلماء ان يقودوا الأمة وجمع صفوفهم وكلمتهم. الأمة بخير ولكنها بحاجة القيادة تقودها الى برّ الأمان."