اخبار العالم

وفد برلماني عراقي رفيع الى السعودية للقاء ولي العهد محمد بن سلمان


كشفت صحيفة الصباح العراقية الرسمية، الاثنين، ان وفدا برلمانيا عراقيا رفيع سيزور السعودية غداً، مبينة ان ذلك جاء في خطوة مكملة للجهود الحكومية في تعزيز العلاقات مع دول الجوار عامة والسعودية خاصة.

 

وبحسب الصحفية فأن أعضاء في الوفد النيابي وصفوا الزيارة بالمهمة، والتي تهدف الى اطلاق مرحلة جديدة من التعاون بين نواب الشعبين الشقيقين.

 

واكدت الصحيفة انه "من المؤمل ان يلتقي الوفد ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، ورئيس مجلس الشورى عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ، ووزير الخارجية عادل الجبير".

 

من جانبه، اكد رئيس لجنة الصداقة العراقية ـ السعودية، حسن خضير شويرد الحمداني لـ الصباح ان "الرؤية الجديدة في السياسة العراقية كان مخططا لها من قبل لجنة العلاقات الخارجية النيابية منذ بدء الدورة البرلمانية في العام 2014"، مشيداً بـ"خطوات رئيس الوزراء حيدر العبادي في الانفتاح على جميع الدول سواء العربية او الاقليمية والدولية".

 

واضاف الحمداني ان "اللجنة شكلت وفداً من مختلف اللجان والكتل السياسية في البرلمان سيبدأ يوم غد الثلاثاء زيارة الى السعودية تستمر اسبوعاً"، موضحاً ان "الزيارة ستتضمن توطيد العلاقات مع مجلس الشورى السعودي، واعلان تشكيل لجنة الصداقة السعودية ـ العراقية، بهدف التعاون بين ممثلي الشعب من البلدين وتسهيل عمل الحكومات، وابرام الاتفاقيات ما يحقق الفائدة والتواصل بينهما في المستقبل".

 

بدوره، قال رئيس لجنة العشائر النيابية وعضو الوفد الزائر، عبود وحيد العيساوي ان "هدف الزيارة سيكون توثيق العلاقات البرلمانية بين مجلسي الشورى السعودي والنواب العراقي بما يخدم مصلحة البلدين، خصوصاً ان علاقات البلدين تشهد انعطافة كبيرة بعد انقطاع دام نحو ربع قرن".

 

واعرب العيساوي عن امله أن "ينعكس توجه المملكة الجديد نحو العراق من خلال دعمه في جميع المجالات كونه خاض حرباً بالنيابة عن جميع دول الجوار والمجتمع الدولي".

 

ووقع العراق والسعودية رسميا على تأسيس المجلس التنسيقي بين البلدين، حيث يهدف المجلس الى تعزيز العلاقات بكافة المجالات اهمها الاقتصادية والتجارية.