اخبار العالم

لبنان | موفد سعودي في بيروت للقاء عدد من المسؤولين


يصل الى العاصمة اللبنانية بيروت اليوم الاثنين الموفد السعودي نزار العلولا الذي سيلتقي رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بعد الظهر على ان يلتقي ايضا كلا من رئيسي مجلس النواب نبيه بري والحكومة سعد الحريري.

وسيصل الموفد السعودي بعد ظهر اليوم فيزور عند الثالثة عصراً الرئيس عون، ثمّ يَجول على عدد من القيادات السياسية والحزبية والروحية، يُرافقه السفير السعودي في بيروت وليد اليعقوب وفريق عملٍ مِن السفارة السعودية.

وعُلم أن العلولا سيلتقي أيضا كلا من الرؤساء نجيب ميقاتي وفؤاد السنيورة وتمام سلام، وكذلك رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع الذي سيقيم له عشاءً على شرفه في معراب مساء غد الثلاثاء.

وفي السياق، قالت المصادر إن "الرئيس نبيه بري لا يعلم خلفية هذه الزيارة بعد الا ان العلولا طلب موعدا من الرئاسة الثانية التي أبلغته عدم وجود مواعيد يوم الإثنين"، وتابعت ان "العلولا استفسر عمّا إذا كانت هناك مشكلة بروتوكولية في لقاء رئيسي الجمهورية والحكومة قبل لقاء الرئيس بري فكان الجواب أن لا مشكلة في ذلك وحُدّد الموعد بعد ظهر الثلاثاء".

من جهتها، نقلت صحف لبنانية عن مصادر سياسية قولها إن "لقاء الموفد السعودي بالرئيس سعد الحريري سيكون خاصا لكن غير معروف حتى الآن ما إذا كان سيتحدث اليه بشأن التحالفات الانتخابية"، وأكدت أنه "سيوجه إليه دعوة لزيارة الرياض"، واضافت ان "الموفد السعودي سيعمل على استكشاف مدى إمكانية رأبِ الصدعِ بين قوى كانت تُشكّل في السابق فريق 14 آذار".

بدورها، رأت مصادر في كتلة "المستقبل" النيابية ان "زيارة الموفد السعودي هي كزيارة أي موفد رسمي لدولة عربية إلى دولة عربية أُخرى للِقاء المسؤولين فيها الذين تَحكمهم علاقات طبيعية مع السعودية"، واعتبرت ان "زيارته ليست للتدخّل في الشأن اللبناني أو للحديث عن الانتخابات النيابية"، وتابعت ان "سياسة المملكة المعتمدة هي عدم التدخّل في الشأن اللبناني الداخلي"، بحسب قولها.