اخبار العالم

الصين | رئيس كوريا الشمالية يتعهد من بكين بنزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية


أعلن الرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ أون التزامه بنزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية، واستعداده لعقد قمة مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

مواقف الزعيم الشمالي جاءت خلال حفل استقبال أقامه له الرئيس الصيني شي جين بينغ في بكين في مستهل زيارة تاريخية هي الأولى له إلى الخارج منذ أن تولى السلطة في عام 2011.

الزيارة كانت قد أحيطت بالغموض قبل أن تعلن وكالة الأنباء الصينية الرسمية (شينخوا) أن الزيارة بدأت الأحد الماضي وتنتهي اليوم الأربعاء، وقد أكد جونغ أون خلالها استعداده للقاء الرئيس الأميركي بعد أشهر من تهديدات بالحرب بين البلدين على خلفية البرنامج النووي لبيونغ يانغ.

من جهتها، علقت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز في بيان على زيارة الرئيس كيم جونغ أون للصين قائلة إن "الحكومة الصينية أطلعت البيت الأبيض أمس الثلاثاء على زيارة الرئيس الكوري الشمالي لبكين".

ولفت البيان إلى أن "اتصال الحكومة الصينية تضمن رسالة شخصية من الرئيس الصيني إلى الرئيس الأميركي"، واضاف أن "الولايات المتحدة لا تزال على اتصال وثيق مع حلفائها في كوريا الجنوبية واليابان"، واعتبر أن "هذا التطور دليل إضافي على أن حملة الضغط القصوى خلقت الجو المناسب للحوار مع كوريا الشمالية".

بدوره، أبلغ الرئيس الصيني نظيره الكوري الشمالي أن "الصين ملتزمة بنزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية وضمان وجود السلام والاستقرار وكذلك حل المشكلة من خلال الحوار والمفاوضات".