اخبار متفرقة

السويد | شرائح إلكترونية تحت جلد الإصبع تحل بديلاً للمفاتيح والبطاقات


تقنية جديدة في السويد تقضي بإستبدال المفاتيح والبطاقات الشخصية بشريحة تزرع تحت الجلد لفتح الباب ولدخول النادي وحتى لركوب القطار.

وبذلك تحلّ هذه الشرائح محلّ المفاتيح والبطاقات المتعدّدة التي يحملها الشخص في محفظته، ومنها بطاقات القطار، فبمجرّد أن يجري حجز المقعد على الإنترنت تنتقل هذه المعلومات إلى الشريحة وتصبح قادرة على فتح الباب المؤدي للقطار.

في وقت يؤكّد فيه مصممو هذه الشرائح أنها لا تبثّ أي معلومات إلا حين يمرّر الشخص يده فوق الشاشات المخصصة، يحذر بعض العلماء من أن تسبب هذه الشرائح التهابات وإصابات وردّ فعل مناعي من الجسم.