اخبار متفرقة

سوريا | انتخابات تشريعية في سوريا، ومفاوضات سياسية في جنيف


يتنخب السوريون اليوم الأربعاء 250 مرشحا إلى عضوية مجلس الشعب، وفتح أكثر من 7 ألاف مركز انتخابي أبوابه صباحاً لاستقبال أكثر 14،8 مليون ناخب، فيما أعلن الموفد الدولي ستيفان ديمستورا عن انطلاق المفاوضات السورية السورية في جنيف.

وتتزامن الانتخابات والمفاوضات مع استمرار الحرب الذي يخوضها الجيش السوري ضد التنظيمات الإرهابية في أنحاء مختلفة من البلاد، واضطرت السلطات السورية الى نقل مراكز الاقتراع لخمس محافظات هي الرقة وإدلب ودير الزور ودرعا الى 9 محافظات أخرى لتمكين المهجرين من الانتخاب.

ويشارك في الانتخابات التشريعية التي تجري للمرة الثانية خلال الأزمة السورية مرشحون عن أحزاب جديدة تبدأ تمارس نشاطها بعد التعديل الدستوري الأخير الذي ألغى حصرية حزب البعث وأجاز بالتعددية الحزبية، بينما أعلنت ثلاثة أحزاب من المعارضة الداخلية مقاطعتها للانتخابات معتبرة أن الظروف الأمنية لا تسمح بإجراءها حالياً.

وأعلن وفد يمثل المعارضة السورية التي ترعاها الرياض عن وصوله إلى جنيف للمشاركة في جولة جديدة من المفاوضات، ومن المتوقع وصول الوفد السوري الرسمي غدا الخميس.

وكانت المجموعات المسلحة التي تم تصنيفها على أنها معتدلة تحالفت مع جبهة النصرة الارهابية في ريفي حلب الشمالي والجنوبي وخرقت الهدنة العسكرية التي ترعاها الولايات المتحدة الأميركية وروسيا وشنت هذه المجموعات هجمات مسلحة على مواقع للجيش السوري في بلدة العيس. وأعلن الجيش أنه يقوم بالرد على هذه الخروقات.