اخبار متفرقة

أمريكا | حرائق كاليفورنيا تقتل 42 شخصا وترامب يعلنها منطقة "كارثة كبرى"


قال رئيس مقاطعة بيوت الامريكية أمس الاثنين إنه جرى انتشال جثث ما لا يقل 42 شخصا لقوا حتفهم في حريق غابات مدمر أتى على مساحة كبيرة من بلدة باراديس في شمال ولاية كاليفورنيا، ليصبح أسوأ حريق في تاريخ الولاية من حيث عدد الوفيات.

وتحاول فرق الإطفاء إخماد نيران اشتعلت على طول الطريق السريع 118 في وادي سيمي، حيث كانت ألسنة اللهب تلتهم جوانب التل المحيط بالطريق، مصحوبة برياح وصلت سرعتها إلى 40 ميل في الساعة، مما صعب على وحدات الإطفاء احتواء النيران.

وقال مسؤولون " إنه جرى الإعلان عن أحدث حصيلة للقتلى بعدما حددت السلطات مكان جثث 13 ضحية أخرى من حريق كامب فاير، الذي يصنف كذلك باعتباره أكثر الحرائق تدميرا في تاريخ كاليفورنيا لأنه سوى بالأرض ما يزيد عن 7100 منزل ومبنى منذ أن اندلع يوم الخميس. وأكثر الضحايا قضوا حرقا في سياراتهم أثناء محاولاتهم الفرار من النيران".

وفي وقت متأخر من يوم أمس الاثنين أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حرائق كاليفورنيا "كارثة كبرى"، وسوف يسمح هذا للولاية بالحصول على المزيد من الأموال الفيدرالية، ويوفر لضحايا الأزمة الوصول لمساعدات في العمل والمسكن.

وقال ترامب، في تغريدته إنه "أراد الاستجابة سريعا"، على الرغم من مرور يوم كامل على طلب هذا الإعلان من قبل حاكم كاليفورنيا جيري براون.