اخبار متفرقة

القطب الشمالي | مزلاج بالشحن الكهربائي جديد السياحة في القطب الشمالي


يقبل سياح على مغامرات جديدة في فصل الشتاء ضمن أجواء القطب الشمالي، لكن هذه المرة من نوع خاص، مستخدمين عربات الثلوج الكهربائية - أو "eSleds" - للمرة الأولى، حيث تقدم شركة Aurora eMotion رحلات مسائية ورحلات السفاري في القطب الشمالي.

وعلى مدار ساعتين تقريباً، سيكون بإمكانهم إكتشاف غابات لابلاند المغطاة بالثلوج، حين يقطعون ما بين 15 إلى 25 كيلومتراً مزوَّدين بطاقة البطارية وحدها.

و eSled هي نتيجة لأعمال التطوير في جامعة لارلاند للعلوم التطبيقية.

وكان أحد أكبر التحديات هو كيفية تطوير نظام بطارية يحافظ على الشحن في درجات الحرارة دون الصفر في منطقة القطب الشمالي، حيث طور المهندسون نظام تسخين سائل يحافظ على حرارة البطارية، وبإمكانه أن يعمل حتى في حرارة -40 درجة مئوية.

يقول أولي هافيكو، "يمكن أن تنخفض درجات الحرارة إلى 30 أو حتى 40 درجة مئوية تحت الصفر". "لذلك، إنه بارد جداً وهذا شيء نواجهه مع خلايا أيون الليثيوم، وكيفية إدارتها في درجات الحرارة القصوى، لكننا نجحنا في إنشاء نظام إدارة حراري نشط في زلاجاتنا، مما يعني أننا قادرون على العمل في درجات الحرارة الباردة".

كما أن نطاقها هو التحدي الأكبر، يقول هافيكو، " إن يمكن eSleds أن تتسابق إلى سرعة نحو 95 كم/ساعة، ونطاقها الأقصى 40 كيلومتراً على شحنة واحدة. ويستغرق الشحن الكامل نحو 45 دقيقة".