مؤتمر الوعد الحق

لبنان | المشاركون في مؤتمر اتحاد علماء المقاومة يؤدون صلاة الجمعة على الحدود اللبنانية مع فلسطين المحتلة.


أدى الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة صلاة الجمعة في منطقة مارون الراس على الحدود اللبنانية مع فلسطين المحتلة بعد ان انهى اعمال مؤتمره الثاني في بيروت على مدى يومين .

وقال رئيس اتحاد علماء المقاومة الشيخ ماهر حمود في خطبة صلاة الجمعة نحن على ثقة بان زوال اسرائيلي محتم واليهود يعتقدون ذلك ايضا، واضاف وان اي حماقة على لبنان ستكلفه اثمانا باهظة لا يمكنه تحملها .

وخاطب الشيخ حمود الدول والحكومات العربية والخليجية بالقول : هل انتم سنة فعلا ؟ وهل يسمح لكم الفقه السني ان تتعاونوا مع اسرائيل وان تزلوا انفسكم لاميركا ؟.

واشار الشيخ حمود الى ان المليارات التي صرفها العرب على تدمير سوريا والعراق واليمن ومحاربة المقاومة لو صرفت على طريق القدس لغيرت الكثير . مؤكدا انه رغم الحرب على المقاومة فهي كانت في كل مرة تخرج اكثر قوة ووضوحا وانفتاحا على الاخرين .

وقال ان معادلة الجيش والشعب والمقاومة ووجود شخص كالرئيس ميشال عون لولاها لما استطعنا ان نعقد مؤتمرنا هذا في بيروت بهذه الحرية.

وفي الختام اكد رئيس اتحاد علماء المقاومة اننا واثقون من موقفنا الداعم للمقاومة فهو موقف صحيح لا يحتمل الخطأ ، ورأي اعداء المقاومة هو الخطأ الذي لا يحتمل اي صواب .

ر