تقارير مميزة

فلسطين المحتلة | المقدسيون يزيلون الحواجز الحديدية في باب العامود مع رضوخ شرطة الاحتلال لموقفهم


أزال المقدسيون الحواجز الحديدية التي فرضتها الشرطة الإسرائيلية في منطقة باب العامود بجوار المسجد الأقصى، والتي أثارت، إلى جانب التظاهرات العنصرية والاعتداءات التي نفذها المستوطنون غضب الفلسطينيين وأشعلت أحداث الأيام الماضية.

ورضخت شرطة الاحتلال مساء اليوم معلنة إزالة الحواجز الحديدية التي وضعتها في باب العامود في اليوم الأول من شهر رمضان، فيما كان المقدسيون يرمونها بعيدا عن المنطقة.

وتعجّ منطقة باب العامود بالأمسيات الرمضانية والفعاليات الفلسطينية، بالإضافة إلى قيمتها الدينية ومركزيتها التجارية، وأثار وضع السواتر الحديدية غضبا عارما، عززته تظاهرات المستوطنين وهتافاتهم "الموت للعرب"، واعتداءاتهم على المقدسيين.

وجاء قرار شرطة الاحتلال بعد المواجهات التي شهدتها مدينة القدس على مدار الأيام الماضية، وأسفرت عن مئات المعتقلين والمصابين.

ووصلت التظاهرات ذروتها يوم الجمعة الماضي، مع إصابة أكثر من 100 فلسطيني بجراح، جراء اعتداءات قوات الاحتلال.

- المقدسيون يزيلون الحواجز الحديدية
- لقطات ثابتة لإزالة الحواجز