الأحداث المصورة

سوريا | مديرية التربية بحماه تشهد إقبالاً من قبل الناخبين للإدلاء بأصواتهم في انتخابات البرلمان


أعلن محافظ حماه محمد حزوري فتح صناديق الاقتراع أمام الناخبين في انتخابات مجلس الشعب بدورته التشريعية الثالثة، صباح اليوم الاحد، ضمن اجراءات الوقاية من فيروس كورونا.

وبدأ المواطنون في محافظة حماة الادلاء بأصواتهم لاختيار 22 ممثلًا لهم في مجلس الشعب، وشهدت عدة مراكز إقبالاً لافتاً منذ الساعة الأولى لبدء العملية الانتخابية.

وقال حزوري في تصريح خاص لوكالة يونيوز للاخبار، "كل الامكانات كانت تحت تصرف اللجنة القضائية المشرفة على الانتخابات، وتم تجهيز الصناديق ضمن اجراءات الوقائية من باب الدخول إلى المراكز الانتخابية وصولا إلى داخل غرف الاقتراع".

وأضاف، "يوجد 832 صندوقا انتخابيا، و19ألف وكيلا مرشحا في محافظة حماة موزعين على كافة الصناديق"، مؤكداً، "نحن حريصون على متابعة سير العملية الانتخابية ميدانيا بالتعاون مع رئيس اللجنة القضائية، آملين نجاحها والتوفيق للجميع".

يشار إلى أن عدد المرشحين عن محافظة حماة 122 مرشحًا منهم 39 فئة (أ) و83 فئة (ب) وسيصل 22 عضوا إلى قبة البرلمان لتمثيل محافظة حماة.

وسيمثل قطاع العمال والفلاحين 13 عضوا فيما سيثمل 9 أعضاء باقي فئات الشعب.

وتشهد محافظة حماة انتخابات برلمانية للمرة الثالثة خلال الحرب على سوريا وتشارك جميع مناطق المحافظة بالانتخابات باستثناء بعض المناطق في سهل الغاب الخاضعة لسيطرة المجموعات المسلحة.

- مشاهد من مراكز الاقتراع في مديرية التربية بحماه
- مشاهد لناخبين يدلون بأصواتهم