الأحداث المصورة

مصر | القاهرة ترسل معدات هندسية وطواقم فنية إلى قطاع غزة تمهيدًا لإعادة الإعمار


أرسلت مصر، اليوم الجمعة، معدات وأطقم هندسية عبر معبر رفح البري، لإزالة ركام المنازل المهدمة في غزة، تمهيدًا لبدء عملية إعمار القطاع.

وأوضح بيان مصري رسمي أنه "بتعليمات من الرئيس عبد الفتاح السيسي، عبرت منفذ رفح اليوم معدات هندسية وأطقم فنية مصرية الى قطاع غزة للمساهمة في إزالة الأنقاض وركام المنازل والأبراج المهدمة في اطار التخفيف عن مواطني القطاع وسرعة إعادة الحياة الى طبيعتها".

وأضاف البيان أن هذه القافلة ستعمل على "تهيئة المجال لبدء عملية إعادة الإعمار".

كما أرسلت مصر عبر معبر رفح مساعدات غذائية الى غزة واستقبلت جرحى من القطاع لمعالجتهم في المستشفيات المصرية.

وفي 18 مايو/أيار الماضي، أعلنت مصر، تقديم 500 مليون دولار لصالح إعادة إعمار قطاع غزة، الذي شهد تدميرا بالغا جراء الهجوم الإسرائيلي المتواصل على مدى 11 يوما، حسب بيان للرئاسة المصرية.

وفي 13 نيسان/ابريل تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية كافة جراء اعتداءات وحشية ارتكبتها شرطة الاحتلال ومستوطنون، في القدس المحتلة، وخاصة منطقة "باب العمود" والمسجد الأقصى ومحيطه، وحي الشيخ جراح، إثر مساع إسرائيلية لإخلاء 12 منزلا من عائلات فلسطينية وتهويد المدينة المقدسة.

وأسفر العدوان الإسرائيلي مدة 11 يومًا على الضفة الغربية وقطاع غزة، عن سقوط 290 شهيدا، بينهم 69 طفلا و40 سيدة و17 مسنا، وأكثر من 8900 مصاب، مقابل مقتل 13 إسرائيليا وإصابة مئات، خلال رد الفصائل في غزة بإطلاق صواريخ على الاراضي المحتلة.