الأحداث المصورة

باكستان | ممثل رئيس الوزراء للتقريب بين الأديان: موقفنا تجاه فلسطين وكشمير واضح ولا مساومة عليه


جدد الممثل الخاص لرئيس الوزراء الباكستاني للتقريب بين الأديان، والشرق الأوسط، الشيخ طاهر أشرفي، موقف بلاده تجاه القضية الفلسطينية وأكد ان باكستان تقف مع الشعب الفلسطيني في بناء دولتهم الحرة والمستقلة بعيدًا عن الاحتلال وعاصمتها القدس الشريف.

وفي مقابلة مع وكالة يونيوز، أضاف الشيخ أشرفي ان باكستان ترى القضيتين الفلسطينية والكشميرية قضيتين انسانيتين بالدرجة الأولى قبل ان تكون قضايا إسلامية، وبالتالي فإن موقفنا واضح جدا ولا مساومة عليه.

- جزء من مقابلة الشيخ اشرفي مع يونيوز

- الممثل الخاص لرئيس الوزراء الباكستاني للتقريب بين الأديان، والشرق الأوسط / الشيخ طاهر أشرفي:
"قبل تأسيس باكستان كانت شعوب منطقتنا مؤيدة للشعب الفلسطيني، اليوم هم كذلك، وفي المستقبل أيضا، نحن مع الشعب الفلسطيني في بناء دولتهم الحرة والمستقلة بعيدا عن الاحتلال وعاصمتها القدس الشريف، نحن نعتقد بأن القضيتين الفلسطينية والكشميرية هي قضيتين انسانيتين بالدرجة الأولى حتى قبل ان تكون قضايا إسلامية ، فنحن مع الشعوب المظلومة، وسنبقى كذلك، وهذا ما تعكسه رؤية ونظرية وفكر رئيس وزراءنا السيد عمران خان الذي كلما سأله احد عن التطبيع مع اسرائيل يرد بكل انفعال باننا بماذا سنجيب الله عز وجل اذا ما اقمنا علاقات مع اسرائيل، لهذا فان موقفنا تجاه فلسطين وكشمير واضح جدا ولا مساومة عليه".