اخبار العالم

فلسطين المحتلة | مستوطن في حالة "ميؤوس منها" في عملية زعترة وقوات الاحتلال تواصل البحث عن المنفذين


كشفت القناة الـ13 الاسرائيلية، اليوم الاثنين، أن حالة أحد المستوطنين الذين أصيبوا بعملية إطلاق النار على حاجز زعترة أمس، لا زالت حرجة وطرأ عليها تدهور جديد الليلة الماضية "ميؤوس منها".

وأوضحت القناة أن حالة المستوطن الأخر خطيرة للغاية.

ويشار الى ان حاجز زعترة، جنوب نابلس بالضفة المحتلة، شهد عصر أمس عملية اطلاق نار أدت لإصابة 3 جنود إسرائيليين، حالة اثنين منهم خطيرة، كرد على هجمة المستوطنين الذي تتعرض لها أهالي القدس وحي الشيخ جراح.

وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية، بأنّ جيش الاحتلال يعزّز قواته في أنحاء الضفة الغربية المحتلة خشية من موجة عمليات فلسطينية مقبلة.

وذكرت هيئة البث الإسرائيلي أن قوات الاحتلال دخلت قرية بيتا إلى الجنوب من نابلس، واندلعت في المكان مواجهات، ألقى خلالها فلسطينيون زجاجات حارقة وحجارة على القوات.

من جانبها، ذكرت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا) أن قوات الاحتلال اعتقلت 11 فلسطينياً من محافظة نابلس. وذكرت أن القوات أغلقت كل الحواجز والمداخل المحيطة بنابلس مساء أمس الأحد، ومنعت مئات المركبات من التنقل لساعات طويلة.

وكان جيش الاحتلال أعلن الليلة الماضية أنه تم إطلاق أعيرة نارية من مركبة عند تقاطع جنوب مدينة نابلس الفلسطينية قبل أن يتمكن المهاجم أو المهاجمون من الفرار.